أصول الفقه [ 7 ]

اشتراط الاجتهاد في القضاء!

سمعت بعض طلاب العلم: يشترط شروط الاجتهاد في القاضي في هذا الزمان! والواقع يبطل ذلك لتعذر اجتماع تلك الشروط اليوم إلا من رحم الله تعالى قال العلامة ابن هبيرة رحمه الله تعالى:"وَالصَّحِيح فِي هَذِه الْمَسْأَلَة أَن قَول من قَالَ: لَا يجوز .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=5377

الحق منحصر في المذاهب الأربعة

قال الإمام الزركشي رحمه الله في : "البحر المحيط" (6 /209): "والحق أن العصر خلا عن المجتهد المطلق، لا عن مجتهد في مذهب أحد الأئمة الأربعة، وقد وقع الاتفاق بين المسلمين على أن الحق منحصر في هذه المذاهب، وحينئذ فلا .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=5298

سد الذرائع..

"قال القرطبي-رحمه الله-: وسد الذرائع ذهب إليه مالك وأصحابه وخالفه أكثر الناس تأصيلا، وعملوا عليه في أكثر فروعهم تفصيلا، ثم حرر موضع الخلاف فقال: اعلم أن ما يفضي إلى الوقوع في المحظور إما أن يلزم منه الوقوع قطعا أو لا، .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=5290

الفرق بين العام المخصوص والعام الذي أريد به الخصوص

قال الزركشي رحمه الله: "قال الشيخ أبو حامد في تعليقه في كتاب البيع: والفرق بينهما أن الذي أريد به الخصوص ما كان المراد به أقل، وما ليس بمراد هو الأكثر. قال أبو علي بن أبي هريرة: وليس كذلك العام المخصوص، لأن .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=5252

إذا صح الحديث فهو مذهبي!

تحرير جليل لفقه ما قاله الإمام الشافعي رضي الله تعالى عنه :"إذا صح الحديث فهو مذهبي" وليس كما يفهمه المتعالمون الذين فهموا من ذلك اطراح المذاهب الفقهية والقفز على النصوص الشرعية والاستنباط منها دون الرجوع لكلام علماء الأمة ومجتهديها. قال الإمام .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=4950

“من ادعى الإجماع فقد كذب”

السؤال: بورك بكم سيدي الكريم : وددت ان أسألكم عن مسألة يحتج بها بعض الناس لنصرة ما يذهبون إليه عند مخالفتهم لإجماع الأمة في أي مسألة من المسائل ؛ وهي مسألة صحة وقوع الإجماع ؛ ويرددون كثيراً مقولة الإمام أحمد _رضي .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=4924

فتوى ابن الصلاح في: الاعتداد بمذهب الظاهرية

مَسْأَلَة: هَل كَانَ دَاوُد الظَّاهِرِيّ صَاحب الْمَذْهَب رَضِي الله عَنهُ مِمَّن يعْتد بِهِ فِي انْعِقَاد الْإِجْمَاع فِي زَمَانه أم لَا وَهل كَانَ بِحَيْثُ إِذا حدثت فِي زَمَانه فَخَالف فِيهَا وَحده يعد خارقا للْإِجْمَاع وَكَذَلِكَ من لم ير نقض الْوضُوء بِالنَّوْمِ .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.talshahrani.com/?p=4812